كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

1

محتوايات الموضوع

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

 

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول
كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

الموجه الثانية من فيرس كورونا تبدا رسميا فى عشر دول 

حفظ الله مصر وشفانا وعفانا جميعا

اخر المستجدات فى مصر لحالات الاصابة بكورونا  24/9 الخميس  مع ارتفاع حالات الشفاء 

الحالات
المجموع

مصر
الحالات
138 اصابة
الوفيات
13

الحالات
١٠٣ ألف
حالات الشفاء
٩٢٬٦٤٤
الوفيات
٥٬٨٣٥

·

الحالات
المجموع

إسبانيا
الحالات
٧٠٤ ألف
حالات الشفاء
الوفيات
٣١٬١١٨
الموقع الجغرافي الحالات حالات الشفاء الوفيات
مدريد
١٠٨ ألف
٨٬٥٤٦
منطقة كتالونيا
١٠٢ ألف
٥٬٧٢٥
منطقة إقليم الباسك ذاتية الحكم
٢٥٬٥٤٥
١٬٥٦٧
قشتالة وليون
٢٥٬٤٥١
٢٬٨١٢
أندلوسيا
٢٤٬٦٥٠
١٬٤٦٦

 

الحالات
المجموع

سلوفينيا
الحالات
٥٬٠٠٧
+١٢٢
حالات الشفاء
الوفيات
١٤٥

 

 

الحالات
المجموع

سلوفاكيا
الحالات
٨٬٠٤٨
+٤١٩
حالات الشفاء
٤٬٠٣٦
الوفيات
٤١
الموقع الجغرافي الحالات حالات الشفاء الوفيات
إقليم براتيسلافا
٢٬١٠٢
إقليم جيلينا
١٬١٤٦
إقليم ترنتشين
٩٦٨
إقليم كوشيتسه
٩٠١
إقليم بريشوف
٨٩٥

 

الحالات
المجموع

صربيا
الحالات
٣٣٬٢٣٨
+٨٣
حالات الشفاء
الوفيات
٧٤٦
الموقع الجغرافي الحالات حالات الشفاء الوفيات
بلغراد
٣٬١١٤
نيس
١٬٣٧٧
ليسكوفاتس
٥١٩
فرانيي
٣٠٧
Ćuprija
٢٥٩
الحالات
المجموع

هولندا
الحالات
١٠١ ألف
حالات الشفاء
الوفيات
٦٬٢٩٦

 

الحالات

اليونان
الحالات
١٦٬٦٢٧
حالات الشفاء
٨٬٦٤٨
الوفيات
٣٦٦

 

الحالات
المجموع

بلجيكا
الحالات
١٠٩ ألف
+١٬٦٦١
حالات الشفاء
الوفيات
٩٬٩٦٥
الموقع الجغرافي الحالات حالات الشفاء الوفيات
الإقليم الفلامندي
٣٠٬١٧٨
٣٬٩٠٤
والونيا
١٧٬٣٦٦
٢٬٧٢١
أنتورب
٦٬٣٠٢
لييج
٦٬١٢٣
فلاندر الشرقية
٥٬٧٤٣

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

 

الحالات
المجموع

كرواتيا
الحالات
١٥٬٧٩٥
+٢٣٢
حالات الشفاء
١٤٬٣٠٣
الوفيات
٢٦٦
الموقع الجغرافي الحالات حالات الشفاء الوفيات
سبليتسكو دالماتينسكا
٣٬٨٠٦
٣٬٤٨٦
٧٤
زغرب
٣٬٣١٢
٣٬٠٨٤
٤٨
مقاطعة أوسييك-بارانيا
٩٧٥
٨٨٦
٣٦
فوكوفارسكو سريمسكا
٧٦٤
٧٢٦
١١
مقاطعة زغرب
٧٣٤
٦٤١

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

الحالات
المجموع

تشيكيا
الحالات
٥٨٬٣٧٤
+٢٬٩١٣
حالات الشفاء
٢٧٬٢٤٧
الوفيات
٥٦٧
+٣   

 

 

المصدر:ويكيبيديا

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

 

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول
كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

 

قد بدأت الموجة الثانية من فيروس كورونا المستجد فى دول كثيره وذلك من خلال تحذير منظمة الصحة العالمية 

عن ظهور موجة أخرى الفيروس اللعين الذى اصاب أكثر من 30 مليون حالة في مختلف أنحاء العالم اصبح وباء 

متفشي بين البشر وسهولة الوصول من شخص الشخص للاسف مع العلم ان قد قامت الكثير من الدول بعمل الإغلاق

التام لها من محال واماكن ترفيه وحظر تجوال عام داخلها ولكن لم يمنع هذا المرض من التفشى ايضا ف خلال فصل 

الصيف قد تم انخفاض أعداد الحالات بشكل ملحوظ جدا ولكن بدأ يحدث ما حذفت منه مختلف وزارات الصحة ومنظمة

الصحة العالمية من انتشار فيروس كورونا من جديد فى فصل الشتاء مع عودة الدول مره اخرى الالتزام بالإجراءات 

الاحترازية والاغلاق الاجبارى 

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

وتعدّ جائحة مرض فيروس كورونا (كوفيد-19) أول جائحة في التاريخ تُستخدم فيها التكنولوجيا ووسائل التواصل الاجتماعي للتحذير وطرق المكافحة والعلاج الممكن فى الوقت الحالى الى ان يتم اكتشاف علاج يقضي عليه تمام 

ويتضمن تلك الاخبار المتعمدة لنشر معلومات خاطئة بهدف تزايد الاستجابة في مجال الصحة العامة وخدمة أهداف بديلة جماعية أو فردية مثال على شركات وعصابات الادوية والمواد الطبية فى الدول المختلفة وجميع الاخبار المغلوطة

قد تؤدى فالنهاية الى الحاق الضرر بالبشرية كلها إن المعلومات المضللة تقضى على الأرواح فمن دون قدر مناسب من الثقة والمعلومات الصحيحة قد يؤدى ذلك الى تدهور الحالة النفسية والعصبية والطبية للمصابين وعير المصابين ايضا

 

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول
كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

 

1- وفي هذا السياق، أطلق الأمين العام للأمم المتحدة في نيسان/أبريل 2020 مبادرة الأمم المتحدة للاستجابة في مجال الاتصالات من أجل مكافحة تفشي المعلومات الخاطئة. كما أصدرت الأمم المتحدة مذكرة إرشادات بشأن التصدي لخطاب الكراهية ومواجهته في سياق كوفيد-19 (11 أيار/مايو 2020) 
2- وفي جمعية الصحة العالمية في أيار/مايو 2020، اعتمدت الدول الأعضاء في المنظمة القرار ج ص ع73-1 بشأن الاستجابة لجائحة كوفيد-19. ويعترف القرار بأهمية مواجهة الوباء المعلوماتي كجزء أساسي في جهود السيطرة على جائحة كوفيد-19، داعياً الدول الأعضاء إلى إتاحة محتوى موثوق عن كوفيد-19 واتخاذ تدابير لدحض المعلومات المضللة والخاطئة وتسخير التكنولوجيات الرقمية في شتى جوانب الاستجابة. كما يدعو القرار المنظمات الدولية إلى التصدي للمعلومات الخاطئة والمضللة في الفضاء الرقمي والعمل على التصدي للأنشطة الإلكترونية الضارة التي تقوّض الاستجابة الصحية للجائحة، ودعم إتاحة البيانات العلمية الدقيقة للجمهور.
3- وتعمل منظمة الأمم المتحدة ومنظمات المجتمع المدني على تسخير خبراتها ومعارفها الجماعية في سبيل التصدي لهذه الأوبئة المعلوماتية. ففي حين تستمر الجائحة في إثارة القلق والشعور بعدم اليقين، تبرز حاجة ملحّة إلى إجراءات أكثر متانةً للتصدي للوباء المعلوماتي واعتماد نهج منسق في هذا الصدد بين الدول والمنظمات المتعددة الأطراف والمجتمع المدني وجميع الجهات الأخرى الفاعلة التي لها دور واضح ومسؤولية راسخة عن مكافحة المعلومات الخاطئة والمضللة.
4- إننا ندعو الدول الأعضاء إلى إعداد وتنفيذ خطط عمل للتصدي للوباء المعلوماتي عن طريق تعزيز إتاحة المعلومات الدقيقة القائمة على العلم والبيّنة، في الوقت المناسب، لجميع فئات المجتمع، ولا سيما أكثرها عرضة للخطر؛ ومنع انتشار المعلومات الخاطئة والمضللة ومكافحتها مع الحرص على احترام حرية التعبير.

كورونا يهاجم من جديد وتبدا ب10 دول

5- ونحث الدول الأعضاء على إشراك مجتمعاتها والاستماع إليها في سياق إعداد خطط عملها الوطنية، وعلى تمكين المجتمعات من أجل بلورة الحلول وبناء القدرة على مقاومة المعلومات الخاطئة والمضللة.
6- وندعو كذلك جميع أصحاب المصلحة – بما في ذلك وسائل الإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي التي تنتشر من خلالها المعلومات الخاطئة والمضللة – والباحثين وأخصائيي التكنولوجيا الذين يمكنهم تصميم وبناء استراتيجيات وأدوات فعالة من أجل التصدي للوباء المعلوماتي، وقادة المجتمع المدني والشخصيات المؤثرة – إلى التعاون مع منظومة الأمم المتحدة والدول الأعضاء ومع بعضها البعض، وإلى مواصلة تعزيز إجراءاتها الرامية إلى نشر المعلومات الدقيقة ومنع انتشار المعلومات الخاطئة والمضللة. 
المصدر منظمة الصحة العالمية 
1 Comment
  1. […]  الاعلان عن الفكرة […]

Leave A Reply

Your email address will not be published.